الجبوري: حريصون على حفظ حقوق الأقليات وضمان عودة المسيحيين لمناطقهم
[+] | الحجم الأصلي | [-]
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
بغداد في 29 فبراير /إم سي إن/
أكد رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، اليوم الإثنين، على "حرص النواب العراقيين على إنجاز القوانين التي تحفظ حقوق الأقليات"، مؤكدا "أهمية توفير البيئة المناسبة والضامنة لضمان عودة جميع النازحين، خاصة المسيحيين إلى مناطقهم".

وقال مكتب الجبوري في بيان له، أن "رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري استقبل، اليوم، قداسة البطريريك مار أغناطيوس أفرام الثاني بطريريك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة الأرثدوكسية في العالم"، مبينا أن "اللقاء استعراض مجمل الأوضاع في العراق، وملف هجرة الأقليات، فضلاً عن دور البرلمان في اقرار التشريعات المطلوبة التي تضمن حقوق واستقرار جميع المكونات وخاصة المسيحيين منهم".

وقال الجبوري، بحسب البيان، أن "ما يجري في العراق من إرهاب وغيره، إنما يستهدف الشعب بكل المكونات بمن فيهم المسيحيين".

وأضاف الجبوري، أن "المسيحيين والإيزيديين والمسلمين وغيرهم من مكونات الشعب العراقي دفعوا ثمن الإرهاب والعنف الذي استهدف الجميع بدون استثناء"، مشدداً على أن "البرلمان العراقي حريص على إنجاز القوانين التي تحفظ للأقليات وخصوصا المسيحيين حقوقهم الكاملة".

وكان رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري دعا، السبت (13 شباط 2016)، إلى "مزيد من التنسيق والتعاون بين جميع الجهات المسؤولة في محافظة الأنبار العراقية؛ لحسم موضوع إعادة اعمارها"، فيما شدد على "ضرورة أن تسير خطوات إعادة الاعمار مع إجراءات إعادة النازحين".
تم التطوير بواسطة: Extend Solution Provider
إتصل بنا الإعلانات الخصوصية شروط الإستخدام أسئلة متكررة معلومات عنا خريطة الموقع
© 2017 إم سي إن جميع الحقوق محفوظة